Dental Medium Journal

You are here

دراسة تبين أثر نقص فيتامين د على تطور العاج السليم

*************************************************************************************************

دراسة تبين أثر نقص فيتامين د على تطور العاج السليم:

McMaster University

 

 Richard Gawel Todays Dental News

.

قام فريق البحث في جامعة     McMaster University.   بدراسة العاج الذي يشكل القسم الأكبر من بنية الأسنان حيث تبين أن العاج  يحمل أدلة تدل على تطور الحياة  البشرية  . وذلك بفضل منهجيةجديدة تدرس عيوب التمعدن في العاج قام بوضعها فريق البحث الدولي في الجامعة . و قد يكون لهذه المنهجية تطبيقات في تحسين الصحة اليوم.

تساعد هذه الدراسة أيضا في الحصول على عدد من الإجابات حول  الحياة البشرية سابقا و تظهر معلومات جديدة عن أهمية فيتامين (د)  حاليا  .

النتائج : وجد  أن العاج يحمل سجلا دائما يبين  نقص فيتامين (د)، أو  وجود  مرض الكساح من خلال فحص الأسنان   (  أسنان قديمة أخذت من مصر من آلاف السنين و أسنان حديثة )   و المقارنة بينها   .  حيث لوحظ  خلل  تمعدن طبقات العاج خلال فترة  نقص فيتامين (د)  الشديد  تاركا علامات مجهرية تشبه  الحلقات التي تتشكل في جذوع الأشجار  .  تشير الباحثة  Brickleyإلى أن العاج بين الفصوص  يدل على عيوب التمعدن (المساحات الشبيهة بالفقاعات) التي تتشكل في الأماكن التي يفشل  فيها العاج في التمعدن   بشكل صحيح على طول الخطوط الإضافية بسبب انخفاض مستويات فيتامين د   .و تشير  المساحات الواضحة إلى مستويات نقص تمعدن عالية  و يرتبط مكان هذه العيوب بالعمر الذي حدث النقص خلاله .حضر الباحثون مقاطعا من الأسنان و استخدموا  المجهر لملاحظة  وجود أو غياب الخلل     و تم تقييم عدد و حجم مناطق العيوب  ( الفقاعية ) داخل العاج  .  و تبين أن الكساح  حدث  خلال فترات النمو العظمي السريع   في    مرحلة الطفولة. ويمكن لهذه العلامات أن تروي قصة التكيف البشري مع انتقال الإنسان المبكر من مناطق   أفريقيا الاستوائية إلى المناطق ذات الأشعة  الضوئية الأقل    .  

. كما أنها قد تفسر التغييرات في تصبغ الجلد   الناتج عن زيادة التعرض لأشعة الشمس أو كيفية الحياة في الأماكن المغلقة على  صحة الإنسان و ضررها عليه  .و تبين أهمية  الفيتامين (د) على الصحة اليوم  . 

تتواجد  مستقبلات الفيتامين د في 36 عضوا  رئيسيا في  الجسم ، والحفاظ على مستويات كافية منه  له تأثير هام على وظيفة المناعة    و كذلك إن فيتامين (د) ضروري لبناء  العظام السليمة  والحفاظ عليها   حيث تؤدي  المستويات المنخفضة إلى زيادة في كسور وهشاشة العظام  ويرتبط انخفاض مستويات فيتامين (د) بتطور بعض أنواع السرطان و يترافق  نقصه مع الصحة الفموية السيئة .

لم يجد العلماء سابقا طريقة موثوقة لقياس مستويات  فيتامين د  و لكن  دراسة الأمثلة التي تقدمها عينات الأسنان  القديمة و الحديثة  تعد طريقة قيمة   لفهم الحالة الصحية التي تؤثر اليوم  على أكثر من 1 مليار شخص حول العالم ، وربما يكون لها تطبيقات سريرية في  المستقبل.

يعمل  فريق  بحث الدكتورة   على دراسة أسنان أخذت من متبرعين ودراسة المعلومات الطبية للبدء في ربطمستويات  25 هيدروكسي فيتامين  د   و مراقبة التغيرات المرافقة