Dental Medium Journal

You are here

دراسة تبين احتواء اللعاب على جزيئات تساعد في شفاء الجروح :

 

دراسة تبين احتواء اللعاب على جزيئات تساعد في شفاء الجروح 

Federation of American Societies for Experimental Biology

 

تبين الدراسات التي نشرتها مجلة   The FASEB Journaldelves أن جروح الفم  تشفى أسرع و  أكثر كفاءة  من الجروح الموجودة في  أنحاء الجسم الأخرى و يعتقد بان اللعاب يلعب دورا في عملية التئام الجروحعلى الرغم من ان دوره غير معروف تماما . و يفسر بقدرة ببتيد الهيستامين 1 على تكوين الأوعية الدموية  و هو الامر الأساسي في فعالية التئام الجروح إضافة للهجرة الخلوية و الالتصاق الخلوي .

يشير الدكتور  Vicente A. Torresالباحث في علوم طب الأسنان في جامعة  Chile في سانتياغو إلى أن هذه النتائج

تتيح فهما أفضل لعلوم الأحياء التي تكمن وراء الاختلافات في شفاء الجروح في الفم و الجسم , و تساعد في إيجاد و تصميم مقاربات لتحسين عملية شفاء الجروح في أماكن الجسم الأخرى .

تضمنت  الدراسة إجراء التجارب على ثلاثة مستويات :  

1* تشكيل الأوعية الدموية , و الخلايا البطانية .

2*  النماذج الحيوانية الجنينية (استعمل نماذج من طيور الدجاج) .

3* عينات لعابية أخذت من متطوعين سليمين .

وجد نتيجة للبحث أن الهيستامين 1 و اللعاب يزيد من فعالية تشكيل الأوعية الدموية  و لذا انتقل الباحثون  باستخدام هذه الجزيئات إلى المرحلة التالية وهي  تطوير الدراسة  على صعيد المواد التجددية  و الزرعات التي تساعد في شفاء الجروح .

تفتح نتائج هذه الدراسة الواضحة الباب أمام تطوير العلاجات و تساعد في فهم فطرة الأطفال و الحيوانات تجاه لعق الجروح . يقوم الباحثون بإجراء المزيد من الدراسات للحصول على أفضل العلاجات .